هاتف YotaPhone مزدوج الشاشة في أوروبا والشرق الأوسط

0

أعلنت شركة Yota الروسية، وهي إحدى أكبر شركات تشغيل خدمة المحمول في روسيا عن إطلاق هاتفها ثنائي الشاشة YotaPhone الذي سيصل قريبًا إلى أسواق أوروبا والشرق الأوسط. وكانت الشركة قد كشفت عن الهاتف الذي لفت الأنظار العام الماضي عندما كان مجرد فكرة تعمل الشركة على تطويرها، إلا أنه الآن تحول إلى مُنتج فعلي سنراه في الأسواق قريبًا.

ما يميّز الهاتف هو امتلاكه لشاشتين (شاشة من كل جهة). الشاشة الأمامية هي شاشة تقليدية من نوع liquid crystal display عالية الوضوح بدقة 720p، مماثلة لما نراه في الكثير من الهواتف هذه الأيام، لكن ما يميز الهاتف هو الشاشة الثانية في جهته الخلفية والتي تعمل بتقنية “الحبر الإلكتروني” أو E Ink وهي نفس التقنية المستخدمة في أجهزة القراءة مثل Amazon Kindle على سبيل المثال.

الفكرة من وجود الشاشتين هي أن شاشة الحبر الإلكتروني لا تستهلك إلا القليل من الطاقة، حيث يمكن لأجهزة القراءة الإلكترونية التي تحمل هذه الشاشة أن تبقى لأسابيع دون الحاجة لشحنها، وبالتالي فوجود هذا النوع من الشاشة في الجهاز يعني أنه باستطاعة المستخدم استخدام الهاتف للقراءة لساعات طويلة دون أن يخشى من استهلاك بطارية الهاتف، في حين يمكن استخدام الشاشة الأخرى من نوع lcd للاستخدامات التقليدية (التطبيقات، الألعاب .. إلخ).

 

لكن من ميزات شاشة الحبر الإلكتروني في YotaPhone هي أنها ليست لقراءة الكتب فقط، ورغم أنها بالأبيض والأسود وذات دقة منخفضة نسبيًا ومعدل إنعاش منخفض، إلا أنه يمكن الاستفادة منها في استخدامات أخرى عديدة مثل تصفح الويب واستخدام بعض التطبيقات المُحسنة خصيصًا للاستخدام مع هذه الشاشة كما يمكن استخدامها لعرض بعض المعلومات بشكل دائم على الشاشة مثل الوقت والطقس على اعتبارها غير مُستهلِكة للطاقة.

فيما يلي أبرز مواصفات الهاتف:

  • معالج ثنائي النواة بتردد 1.7 غيغاهرتز
  • ذاكرة عشوائية 2 غيغابايت
  • شاشة رئيسية من نوع lcd بقياس four.3 إنش وبدقة 720×1280 بيكسل، وشاشة ثانية بتقنية EPD E Ink بدقة 640×360 بيكسل
  • دعم اتصال الجيل الرابع LTE بالإضافة إلى الجيل الثالث
  • ذاكرة تخزين داخلية بمساحة 32 غيغابايت
  • كاميرا خلفية بدقة thirteen ميغابيكسل وأمامية بدقة 1 ميغابيكسل
  • أندرويد four.2.2

الهاتف سيتوفر خلال هذا الشهر في كل روسيا والنمسا وفرنسا وألمانيا، في حين تخطط الشركة لطرحه في عشرين دولة خلال العام القادم. يبلغ سعر الهاتف في روسيا ما يعادل 600 دولار أمريكي، في حين سيُباع في أوروبا بحوالي 680 دولار، وسيصل إلى الإمارات بنفس سعر بلده الأم، أي 600 دولار.

ما رأيك بفكرة هذا الهاتف؟ هل تعتقد أن فكرة وجود شاشة ثانية بتقنية الحبر الإلكتروني ستكون عملية؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق