بدلة ثورية لزيادة الواقعية في ألعاب الفيديو

0

large

 

أعلنت إحدى شركات التطوير المستقلة عن تطويرها لابتكار جديد يسمى ARAIG Exoskeleton، عبارة عن بدلة ثورية توفر واقعية مطلقة في ألعاب الفيديو.

البدلة المستوحاة من تكنولوجيا النانو المتواجدة في لعبة Crysis three تهدف لخلق تجربة لا تنسى في ألعاب التصويب من خلال تصميمها الدقيق المكون من three طبقات، الأولى هي أداة لفك الشفرات والثانية هي طبقة من الملابس المخفية التي تعمل على نقل اللاعب إلى واقع افتراضي ليتأثر بكل ما يحدث داخل اللعبة التي يقوم بتجربتها، أما الطبقة الأخيرة فهي عبارة عن هيكل خارجي يشبه ملابس الجنود الفضائيين في أفلام megastar Wars.

تشمل البدلة أيضاً ميكروفون داخلي يوفر نظام صوت محيطي مذهل، كما يتوقع أن تعمل بكفاءة مع أي جهاز ألعاب وأي لعبة فيديو.

المشروع مازال قيد التطوير وينتظر وصول التبرعات على موقع Kickstarter حيث يحتاج فريق التطوير لمبلغ 900 ألف دولار لإنهاء المشروع، وإصدار النسخة الأولى من البدلة في ديسمبر 2014.

 

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق