سامسونغ تستعرض تطور شاشتها للهواتف المحمولة منذ 1988 و حتى 2013 .

0

تطور شاشات سامسونغ للهواتف لمحمولة

من الواضح أن تطور شركة سامسونج يزداد يومًا بعد يوم، وبأنها أصبحت حاليًا علمًا من أعلام صنّاع الأجهزة المحمولة، بينما كانت مغيّبة بعض الشيء سابقًا. وأبرز ما تهتم سامسونج به هذه الأيام هي شاشات العرض الخاصة بالهواتف المحمولة، بعد أن كانت تُطور شاشات يجب أن توضع في المتاحف الآن!

تُظهر سامسونج تاريخ تطور شاشات العرض الخاصة بها من خلال إنفوغرافيك بسيط ومتسلسل زمنيًا، يبدأ منذ عام 1988 مع هاتف SH100، وينتهي عند هاتف الشركة الرائد حاليًا Galaxy notice 3 والذي يعد أبرز هواتف عام 2013.

وحسب الإنفوغرافيك، فإن أول هواتف الشركة الذي قدم إمكانية إرسال وقراءة الرسائل النصية من سامسونج كانت هاتف SCH-800 الذي أصدرته عام 1998، تلاه أول هواتفها الذي يملك شاشتين معًا وهو SCH-A2000.

تطوير سامسونج استمر حتى يومنا هذا، وشاشات هواتفها تزداد تطورًا يومًا بعد يوم، وكانت أول شاشة تعمل باللمس تعود لهاتف SCH-W850 التي يبلغ قياسها 3.5 إنش وبدقة عرض 480×800 بيكسل، والذي وصل عام 2009.

samsung-evolution-of-display-infographic-large

هذا التقدم يستمر، وتُشير الشاعات إلى أن هاتف Galaxy S 5 القادم من سامسونج خلال عام 2014 سيملك شاشة بقياس 5.25 إنش وبدقة عرض 2K (أي 2560×1440 بيكسل)، بالإضافة إلى اهتمامها بالشاشات المنحنية والقابلة للثني. ما هو رأيك بهذا التطور الذي أحرزته سامسونج خلال 25 عام تقريبًا؟ شاركنا رأيك ضمن التعليقات .

-منقول-

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق