Galaxy S2 يتسبب لفتاة صغيرة بجروح خطيرة إثر إنفجاره

0

تعرضت فتاة في سن السابعة لجروح خطيرة بعد إنفجار Galaxy S2 في جيبها، مما تسبب لها في حروق خطيرة إستدعت عملية زرع الجلد. وتضاف هذه الحادثة إلى حوادث الهواتف الذكية المنفجرة والتي إنخفضت وثيرتها في الاونة الأخيرة. فقط في شهر يوليو الماضي، سمعنا بأنه إنفجر Galaxy S3 في جيب إمرأة سويسرية مما تسبب لها في حروق من الدرجة الثالثة.

بالنسبة لهذه الحادثة الجديدة، فقد وقعت في مكان ما في العاصمة الكازاخستانية Astana. وبينما كانت الفتاة تلعب خارجا بالقرب من منزلها، بدأت فجأة بالصراخ مما دفع بالأباء إلى الهرع إليها. وبعد ذلك إكتشف الآباء بأن Galaxy S 2 الذي كان في جيبها قد إنفجر مما تسبب لها بجروح خطيرة. بعد نقلها إلى المستشفى خضعت الفتاة الكازاخستانية لعملية زرع الجلد.

لحسن الحظ، وافقت شركة سامسونج على تغطية جميع الفواتير الطبية والجراحة التجميلية لـ Ariana وهو إسم الفتاة المتضررة نتيجة لهذه الحادثة، وقد طلبت الشركة الكورية من عائلة Ariana إرسال الجهاز المتسبب في هذه الحادثة إليها بحيث يمكن للشركة إجراء تحقيق كامل للتوصل إلى سبب إنفجار الجهاز. والد Ariana كان مترددا بشأن إرسال Galaxy S2 المنفجر إلى شركة سامسونج خوفا من أن تتستر الشركة على الحادث. أيا كان الحال، فإن هذه الحادثة المأساوية تذكرنا نوعا ما بالجانب الآخر والسلبي للأجهزة الرقمية.

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق