الرئيس الأمريكي Obama والبيت الأبيض سيتمسكون بأجهزة BlackBerry

0

كان الرئيس الأمريكي باراك أوباما يستخدم هواتف البلاكبيري طوال مسيرته الرئاسية بأكملها. ولكن هذا بدا أنه سينتهي عندما صدر تقرير يوم الخميس الماضي والذي جاء فيه بأن البيض الأبيض هو الآن في عملية إختبار الهواتف الذكية المدعومة بنظام الاندرويد من شركة LG وسامسونج للإعتماد عليها بدلا من هواتف البلاكبيري. ولكن وفقا لتقرير جديد من صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، فإن الحكومة الأمريكية لا تزال بعيدة بأشهر عديدة عن إستبدال هواتف البلاكبيري المستخدمة من قبل موظفي البيت الأبيض بهواتف الاندرويد.

http://images.intomobile.com/wp-content/uploads/2008/11/phonebama.jpg

ولكن كما أشرنا سابقا، فلم يكن هناك أي شيء في التقرير الأصلي يقول بأن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيكون جزءا من الإختبار، وهذا ما يعني أنه لا يوجد شيء يؤكد بأن الرئيس الأمريكي سيضطر للتخلي عن البلاكبيري للإنتقال إلى الاندرويد. وفي التقرير السابق الذي نشرته صحيفة واشنطن بوست، أكد متحدث رسمي بإسم البيت الأبيض بأن الرئيس الأمريكي باراك أوباما لن يشارك في أي إختبار، وأنه سيواصل إستخدام الهواتف المدعومة بنظام البلاكبيري. وهذا من شأنه أن يجعل الرئيس التنفيذي لشركة البلاكبيري السيد John Chen سعيدا. الرئيس الأمريكي هو واحد من الشخصيات البارزة الوفية لأجهزة البلاكبيري، ولو قرر باراك أوباما التبديل إلى الأندرويد، يمكن أن ينعكس هذا سلبا على الشركة الكندية.

في حين أن الرئيس الأمريكي قد لا يكون ترك منصة البلاكبيري، فإن عدد من الجهات الحكومية الامريكية بدأت السماح لموظفيها بإستخدام iPhone وهواتف الأندرويد. وقد وافقت وزارة الدفاع الأمريكية في العام الماضي لموظفيها بإستخدام الهواتف الذكية المصنعة من قبل آبل وسامسونج.

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق